E!

الأعشاب المضادة للأكسدة

Posted on: June 22, 2008

الأعشاب المضادة للأكسدة

 

 

  

 

نوعية الغذاء عامل مؤثر في الإصابة بالسرطان

    تحتاج كل خلية في جسم الإنسان إلى تزويد مستمر بالأكسجين لتحويل الطعام المهضوم إلى طاقة، ولكن لا يخلو حرق الأكسجين أو تأيضه من مضار، حيث تطلق عملية احتراق الأكسجين مجموعة من الذرات الحرة والتي تُعرف أيضاً باسم الشقوق الحرة Free Radicals وهي عبارة عن جزئيات غير مستقرة تدمر الخلايا السليمة خلال انتشارها في الجسم. تحتوي مجموعة الذرات الحرة على إلكترون واحد مفرد أو إلكترون ذي شحنة سالبة مما يجعلها على درجة عالية من التفاعل، وحالما يتم إنتاج مجموعة الذرات الحرة هذه تبدأ في البحث عن جزئيات موجبة الشحنة لتتفاعل معها أو تؤكسدها.

تحتاج كل خلية سليمة في الجسم إلى كميات صغيرة من هذه الذرات الحرة، إلاأن الهجوم الكثيف لهذه الجزئيات يدمر الحامض النووي الريبي المنقوص الأكسجين (DNA) والمواد الوراثية الأخرى.

مضادات

تحتوي خلايا الجسم مضادات للذرات الحرة وتسمى أحياناً مكتسحات الذرات الحرة Free Radical Scavengers والتي توجد بصورة طبيعية في الجسم وهذه المواد تقوم بمعادلة الذرات الحرة وأهم هذه المواد التي تقوم بهذه المهمة أنزيمات أربعة هي سوبر أكسيد ديسيميوتاز (SOD)، وميثونين ريدكتاز، وكتالاز، وجلوتاثيون بيروكسيداز.

ويقوم الجسم عادة بإنتاجها أولاً بأول. كما يوجد عدد من العناصر الغذائية التي تعمل كمضادات للأكسدة مثل فيتامين أ، وبيتاكاروتين وفيتامين ج وفيتامين ه ومعدن السيلينيوم وهرمون الميلاتونين وهو معادل قوي للذرات الحرة.

وعملية احتراق أو تأييض الأكسجين ليست هي المصدر الوحيد لأضرار عملية الأكسدة فهناك مسببات أخرى كثيرة مثل التعرض للإشعاع سواء من الشمس أو من أشعة اكس المستخدمة في الطب أو حتى من مصابيح الفلورسنت (النيون) أو التلفزيون أو الكمبيوتر والرادون وتدخين التبغ ودخان عادم السيارات ودخان المصانع، والطعام أيضاً يمكن أن يُسهم في تكوين الذرات الحرة حيث إن الطعام الغني بالدهون يمكن أن يزيد نشاط الذرات الحرة، حيث إن الأكسدة تحدث بشكل أكثر سهولة في جزئيات الدهون بدرجة تفوق ما يحدث في جزئيات الكربوهيدرات أو البروتينات. وطهي الدهون عند درجات عالية من الحرارة خاصة عند قلي الأطعمة في الزيت يمكن أن ينتج أعداداً كبيرة من الذرات الحرة.

أضرار الذرات الحرة:

إن وجود أعداد كبيرة من الذرات الحرة يمكن أن يغير الطريقة التي تقوم بمقتضاها الخلايا بتشفير المادة الوراثية (الجينات) وبهذا يمكن حدوث تغيرات في التركيب البروتيني كنتيجة لأخطاء في عملية تشييد البروتينات، وحينئذ يمكن أن يرى الجهاز المناعي للجسم هذا البروتين المتغير على أنه مادة غريبة فيحاول تدميرها.

وتكون البروتينات المتحورة يمكن في النهاية أن يدمر جهاز المناعة ذاته، فيؤدي إلى حدوث سرطان الدم وغيره من أنواع السرطانات وأمراض أخرى. كما يمكن للذرات الحرة أن تُدمر الأغشية الخلوية الواقية. كما يمكن أيضاً أن يؤدي إلى تراكم السوائل في الخلايا وهو ما يحدث في عملية الشيخوخة، كما يمكن حدوث خلل في مستويات الكالسيوم بالجسم.

ما هي مضادات الأكسدة؟

من المعروف أن مضادات الأكسدة عبارة عن جزئيات موجبة الشحنة تندمج مع مجموعة من الذرات الحرة
 

 

مضادات الأكسدة والغذاء

 

عرفنا مضادات الأكسدة بأنها مواد طبيعية أو كيميائية تضاف للأغذية لمنع أكسدة الدهون (فساد الدهون) وهذا هو عمل مضادات الأكسدة إذا اضيفت للغذاء هو منع تكون المواد الأولية من التأكسد وهو ما يسمى بالجذور الحرة ومن مضادات الأكسدة الموجودة في الأغذية فيتامين C وفيتامين E وحامض الستريك (الليمون).

 

وهذه المضادات تعمل  على حماية الطعام من الفساد والتزرنخ وتحمي الجسم من العديد من الأمراض المختلفة مثل أمراض القلب وتصلب الشرايين والسرطان لذلك ينصح باستهلاك الأغذية التي تحتوي على هذه الفيتامينات والمعادن التي تعرف بمضادات الأكسدة مثل الخضروات والفواكه.

 

قبل أن نتحدث عن تنقية الدم سنعطي القارئ الكريم فكرة عن الدم فما هو؟

الدم سائل الحياة الذي يمر عبر الجسم البشري ولا يمكن أن يعيش أي كان حي بدونه. يقوم القلب بضخ الدم لكل خلايا الجسم ويؤمن لها الأكسجين والغذاء. وفي نفس الوقت يعود الدم من الخلايا حاملاً ثاني أكسيد الكربون وفضلات أخرى. يقوم الدم بمحاربة الالتهابات والمحافظة على حرارة الجسم ثابتة، ويحمل المواد الكيمائية التي تنظم وظائف عديدة في الجسم. وبالدم أيضاً مواد تسد الأوعية الدموية المهترئة ولذلك فهو يحميها من النزف المؤدي للموت.

 

عندما تمتص خلايا الدم الحمراء الأكسجين فإن الدم يأخذ اللون الأحمر الذي يميزه، لذلك فالدم المتسرب من الأوعية المهترئة خارج الجسم يبدو أحمر ناصعا بسبب وجود الأكسجين في الهواء والدم الذي يحمل الأكسجين لخلايا الجسم له نفس اللون الأحمر الناصع لكنه يعود بلون قاتم محمر بعد تحريره من الأكسجين.

 

تتعلق كمية دم الجسم بالوزن وارتفاع المكان الذي يعيش فيه الشخص، فالفرد الذي يزن 80 كيلوجراماً يحتوي جسمه على حوالي 5 لترات من الدم، بينما يكون لدى الطفل الذي يزن 40 كيلوجراماً نصف هذه الكمية، ولدى الرضيع الذي يزن 4 كجم 250 ملليتر من الدم. ويمكن أن يكون لدى الأشخاص الذين يعيشون في المناطق المرتفعة التي يكون فيها الهواء أقل أوكسجينا دم أكثر بكثير من الأشخاص الذين يعيشون في المناطق المنخفضة. ويطلق الدم الزائد كمية أكثر من الأكسجين لخلايا الجسم.

 

 

مم يتركب الدم؟

يتألف الدم عن خلايا تتحرك في سائل مائي يدعى البلازما. تعرف الخلايا بالعناصر المشكلة حيث تمتلك شكلاً محدداً. وتحدد هذه العناصر المشكلة ثلاثة نماذج من الخلايا:

 

1 – الكريات الحمراء، 2 – الكريات البيضاء، 3 – الصفيحات.

 

يحتوي ميرو لتر الدم عادة ما يتراوح بين 4 ملايين و6 ملايين من الكريات الحمر، وبين 5 آلاف إلى عشرة آلاف من الكريات البيضاء، وبين 150 ألفاً إلى 500 ألف صفيحة.

 

البلازما هي السائل الموجود في الدم ولها لون أصفر باهت وتشكل حوالي 50 – 60٪ من حجم الدم العام، أما العناصر المشكلة فتؤلف الحجم الباقي.

 

تحتوي البلازما على 90٪ ماء، ويحدد التوازن الدموي مئات من المواد الأخرى، منها البروتين الذي بوساطته يتجلط الدم ويدافع ضد الالتهاب والمغذيات الذاتية والفضلات. تحمل البلازما مواد كيمائية أيضاً تدعى بالهرمونات التي توجه النمو وبعض الوظائف الدموية الأخرى.

 

الصيــــــــــــام

تتم تنقية الدم من خلال نظام خاص بالصيام.. بمجرد اتخاذ قرار لاتباع برنامج لتنقية الدم فمن الأمور الحيوية اختيار الوقت المناسب للصيام. ضع في الاعتبار أن الصيام يتطلب الاحتفاظ بالطاقة. لذلك تجنب أن تصوم خلال أسبوع تكون فيه مشغولاً، على سبيل المثال بنقل مكتبك أو مشاركاً في دورة إحدى الألعاب. أيضاً ضع في الاعتبار أن الشهور التي يكون فيها الطقس باردا لا تعد وقتاً مثالياً للصيام، لأن بعض الحرارة التي تحيط بجسمك لمقاومة البرد تنتج عن عمليات هضم الغذاء. إن أهم شيء هو أن يعد الإنسان نفسه من الناحية النفسية للصيام. لو أن عقدت العزم إرادياً على الصيام، فقد حان الوقت المناسب. وبمجرد أنك قمت باختيار وقت الصيام وحضرت نفسك عقلياً، يمكنك أن تبدأ في تحضير نفسك من الناحية الجسمية. اتبع غذاء بالخضروات النيئة لمدة أسبوع قبل بداية الصيام حيث يشمل ذلك كثيراً من المشروبات الخضراء، الكلوروفيل على هيئة حبوب أو عصير طازج حيث يقوم بتطهير الجسم مقدماً، وتحضير الجسم للصيام فلا يكون صدمة له.

 

وأثناء الصيام استعمل فقط الماء المقطر بالبخار والعصائر ونبات الهندباء البرية ونبات شوك اللبن(أبو كعيب) وجذر عرق سوس والحماض الأصفر وجذر الأرقطيون وشاي أو خلاصة البرسيم الأحمر. اشرب على الأقل 8 – 10 أكواب من الماء المقطر يومياً لتساعد على غسيل وتطهير الجسم من السموم. إن أهم عصير لتنقية الدم هو عصير الليمون، وعصير البنجر، وعصير الجزر، وعصائر الخضروات ذات الأوراق الخضراء، عصائر الأوراق الخضراء لها أهمية خاصة لأنها تمد الجسم بالكلوروفيل الذي هو جزء أساسي لأي علاج يستهدف تنقية الدم. ولا يقوم الكلوروفيل فقط بتنقية الدم من الشوائب، ولكنه يمون الدم أيضاً بالمغذيات الهامة ويصل بالدم إلى حالته المنتظمة، ويحمي الخلايا من التلف الناتج عن الإشعاع. وهذا يجعل الكلوروفيل (اليخضور) مفيداً في علاج علل كثيرة. إن حشيشة القمح والشعير ونبات البرسيم الحجازي (القت في نجد والقضب في الجنوب) كلها تعطي عصيراً غنياً بالكلوروفيل.

 

حاول البقاء صائماً لمدة ثلاثة أيام وبمجرد أن تستكمل الصيام تجنب الدقيق الأبيض وكل أنواع السكر والمواد عالية التكرير والأخرى صعبة الهضم. إن العبء الملقى على جسمك بسبب هذه الأطعمة يمكن أن يفسد كل شيء جيد حصلت عليه من الصيام. من المفروض أن تتجنب هذه الأطعمة في كل وقت وعلى أقل تقدير امتنع عن هذه الأطعمة، بالإضافة إلى الدهون والزيوت المسخنة على الأقل لمدة شهر بعد الصيام.

 

أعشـــــــاب

 

هنالك العديد من الأعشاب التي تعمل على تنقية الدم .

 

– حشيشة القنفذ الأرجوانية

حشيشة القنفذ الأرجوانية هذه العشبة لها استخدامات كثيرة ومؤثرة ومن أهم تأثيراتها فهي مضادة للالتهاب، ومضاد حيوي، ومنقية للدم ومزيلة للسموم، تزيد التعرق ولائحة للجروح وتعتبر من أهم النباتات منبهة للمناعة. وتستخدم هذه العشبة في تطهير الغدد اللمفاوية وتوجد مستحضرات جاهزة من هذه العشبة تباع في محلات الأغذية التكميلية.

 

 

البروكلي

    تطرقنا الأسبوع الماضي في حديثنا إلى مضادات الأكسدة وذكرنا ان الجنكة تعد أبرز مضادات الأكسدة والتي تحمي الخلايا من التلف والسرطان وتستكمل اليوم حديثنا حول الأعشاب والنباتات التي يمكن استخدامها كمضاد للأكسدة وهي:

 

البروكلي :يعتبر البروكلي أحد أكثر الخضروات غني بالمغذيات كما انه يقي من الإصابة ببعض انواع السرطانات الشائعة. والبروكلي احد نباتات الفصيلة الصليبية وهو من مجموعة الملفوف والكرنب. يحتوي البروكلي على كميات وافرة من المعادن والفيتامينات الأساسية، حيث يحتوي كوب واحد من البروكلي المطهو على 40 سعرة حرارية فقط ولكنه يزود الجسم بضعف الحصة الغذائية المنصوح بها من فيتامين ج وثلث الحصة الغذائية المنصوح بها من فيتامين أ وحمض الفوليك ويحتوي ايضاً على الكالسيوم والحديد والبروتين وهو غني جداً بالبايوفلافونيدات الذي يقي من السرطان. كما يحتوي على نسبة عالية من الألياف. كما انه غني بالمواد المضادة للأكسدة وهي المواد التي تحمي الخلايا من الطفرات والتلف الحاصل بسبب الجزئيات غير المستقرة. لقد أظهرت الدراسات انخفاض معدلات الاصابة بسرطان القولون والثدي وعنق الرحم والرئة والبروستاتا والمريء والحنجرة والمثانة عند الاشخاص الذين يكثرون من تناول البروكلي.

 

يتوفر البروكلي الطازج على مدار السنة ويمكن أكل البروكلي نيئاً الا ان فئة كبيرة من الناس يفضلونه مطبوخاً وعادة يفضل طهيه بالبخار أو قليه حيث يحافظ على معظم المغذيات، لكن سلقه في كمية كبيرة من الماء يفقده معظم العناصر الواقية من السرطان وفيتامين ج ومواد غذائية اخرى.

كما ان سلقه مدة طويلة يجعل له رائحة غير محببة حيث تظهر رائحة مركبات الكبريت غير المحببة.

يوجد البروكلي طازجاً وعلى طول السنة في الأسواق المركزية الكبيرة.

 

التوت الأسود : التوت الأسود يختلف عن التوت المعروف العادي المعروف باسم Mullberry ويستحصل عليه من أشجار شوكية وهو عبارة عن هجين من التوت الأسود وتوت العليق.التوت الأسود غني جداً بالألياف لاحتوائيه على كثير من البذور حيث يحتوي على نصف كوب من التوت على 40 سعرة حرارية ويوفر للجسم 15 ملجم من فيتامين ج بالإضافة إلى 10 ميكرجرامات من حمض الفوليك و3,5 ملجم من فيتامين ه وكميات صغيرة من الحديد والكالسيوم.  تحتوي ثمار التوت الأسود أيضاً على حمض الإلاجيك وهذا الحمض يعتقد أنه يقي من الإصابة بالسرطان ويبدو أن الطهي لا يدمر هذا الحمض وبالتالي فإنه يمكن الحصول على هذه المادة من مربى التوت الأسود. ومن سلبيات التوت الأسود أنه يحتوي على الساليسيلات والتي قد تسبب حساسية عند المصابين بحساسية من الأسبرين.

 

الطماطم : لذيذة الطعم تحتوي على كمية كبيرة من الماء.  والطماطم تؤكل نيئة ومطبوخة وقليلة السعرات الحرارية ولكنها غنية بالفيتامينات مثل فيتامينات أ، ج وحمض الفوليك وكذلك معدن البوتاسيوم وتعتبر مصدراً جيداً لمادة الليكوبين وهي مادة مضادة للأكسدة وتقي من بعض انواع السرطان. وآخر النتائج التي توصل اليها الباحثون هي ان تناول الطماطم بانتظام قد يقلل خطر اصابة الرجال بسرطان البروستاتا وقد توصل الباحثون في جامعة هارفرد الى ان الرجال الذين يتناولون الطماطم والأطعمة المحتوية عليها على الأقل 4 مرات اسبوعياً تنخفض نسبة اصابتهم بسرطان البروستاتا بحوالي 20٪ مقارنة بالرجال الذين لا يتناولونها كما انخفض الخطر الى النصف عند الرجال الذين يتناولون الطماطم بمعدل 10 مرات في الأسبوع. يعتقد الباحثون بأن مادة الليكوبين وهي احد البايوفلافونيدا وهي العامل الطبيعي الواقي من السرطان. ويعتقد ان عملية طهي الطماطم تساعد في اطلاق الليكوبين الذائب الدهن من خلايا ثمرة الطماطم.

 

البردقوش : قاهرة : اكد متخصص طبى ان لعشب البردقوش تأثيرا مسكنا ومضادا للاكتئاب مشيرا الى ان الابحاث اثبتت ان لمستخلص هذا العشب تأثيرا محفزا لجهاز المناعة يساوى تماما التأثير المعروف لحبة البركة. وقال الباحث بقسم الفارماكولوجى بالمركز القومي للبحوث في مصر الدكتور محيى الدين الليثي ان الدراسات التي اجريت لبيان التأثير العلاجي لمستخلص نبات (البردقوش) اثبتت ان له تأثيرا واقيا يمنع تدمير خلايا الكبد وكذلك تأثيرا ضد الاكسدة.

 

البرتقال : فهو فاكهة غنية بالماء المقطر والسكر والفتامين “Cس والاملاح القلوية التي تحافظ على شباب الخلايا. وهو مانع للاكسدة لاحتوائه على مادة BIOFLAVONOID   البيوفلافونيد التي تطهر الجسم من “الشوارد الحرة” ولذا ينصح بإطعامه للمرضى. وهو غني ايضا بالألياف الطبيعية وله مذاق شهي بأشكاله المتعددة من سكري الى نصف سكري الى حامض، لترضي كل الاذواق. وهو يحوي ايضا مواد قلوية تنفع حتى في حالة تقرح المعدة، لأن حامضها يتحول الى سكر قلوي عند الهضم. وشرابه لذيذ جدا ومنعش اذا تم تناوله فور عصره وبتمهل، شرط عدم عصر القشرة التي تحتوي سموما لقتل الحشرات المؤذية للثمرة. ويمكن القول ان من نعم الله على لبنان جغرافيته ووفرة البرتقال الذي يمتاز بطعمه اللذيذ على سائر البرتقال في المنطقة والعالم.

 

الحبة السوداء : عن عائشة – رضي الله عنها – أنه قالت: قال رسول الله – صلى الله عليه ‏وسلم: “إن هذه الحبة السوداء شفاء من كل داء إلا السام، قلت: وما السام؟ قال الموت”. ‏

 

والاسم العلمي للنبات هو ‏Nigeria Sativa، وهو نبات قصير القامة لا يزيد طول قامته عن 3 مم، وهو ‏ينتمي لعائلة الشمر واليانسون، حتى إنه أحيانًا يتم الخلط بينه وبين نبات الشمر، وتحتوي ثمرة النبات على ‏كبسولة بداخلها بذور بيضاء ثلاثية الأبعاد والتي سرعان ما تتحول إلي اللون الأسود عند تعرضها للهواء. ‏

 

‏ وللحبة السوداء أسماء أخرى، مثل: الكراوية السوداء ، أوالكمون الأسود، وكذلك يسمونها في الهند ‏‏”بالكالونجي الأسود”، وفي بلاد فارس القديمة عرفت باسم “شونياز”. ‏ زيت حبة البركة يحتوي على العديد من الأحماض الدهنية الأساسية والمهمة لصحة الجلد والشعر والأغشية ‏المخاطية، وكذلك عملية ضبط مستوى الدم وإنتاج الهورمونات بالجسم وغيرها من الوظائف الحيوية المهمة. ‏

 

وبالإضافة إلى المكونات الطبيعية السابقة، تحتوي حبة البركة على مادة “النيجيللون” “‏Nigellone‏”، وهي ‏مادة بلّورية تم استخلاصها لأول مرة في عام 1929، والتي استخدمت منذ ذلك الحين باعتبارها المادة الفعالة ‏الموجودة بالنبات. ويعد الـ ‏Nigellone‏ هو أحد مضادات الأكسدة الطبيعية مثل فيتامين “ج” و”أ” وكذلك ‏الجلوتاثيون، والتي تلعب دوراً أساسيًّا في حماية الجسم ضد مخاطر ما يسمي بالشوارد الحرة “‏Free radicals‏”. وهناك العديد من الأبحاث التي نشرت مؤخراً عن دور الحماية الذي يلعبه الـ ‏Nigellone‏ في ‏حماية الجسم من مخاطر العديد من المواد الغريبة “‏Xenobiotics‏”. ‏

 

وبالإضافة إلى المكونات الطبيعية السابقة، تحتوي حبة البركة على مادة “النيجيللون” “‏Nigellone‏”، وهي ‏مادة بلّورية تم استخلاصها لأول مرة في عام 1929، والتي استخدمت منذ ذلك الحين باعتبارها المادة الفعالة ‏الموجودة بالنبات. ويعد الـ ‏Nigellone‏ هو أحد مضادات الأكسدة الطبيعية مثل فيتامين “ج” و”أ” وكذلك ‏الجلوتاثيون، والتي تلعب دوراً أساسيًّا في حماية الجسم ضد مخاطر ما يسمي بالشوارد الحرة “‏Free radicals‏”. وهناك العديد من الأبحاث التي نشرت مؤخراً عن دور الحماية الذي يلعبه الـ ‏Nigellone‏ في ‏حماية الجسم من مخاطر العديد من المواد الغريبة “‏Xenobiotics‏”‏

 

الشاي الأخضر : وقال الباحثون إن الشاي الأخضر يحتوي على مركبات (بوليفينول), وهي مواد قوية مضادة للأكسدة تقدم حماية ضوئية وكيماوية, بحيث تمنع تأثير الأشعة فوق البنفسجية المؤذية. وقد استطاع العلماء من تحديد وجود مادة كيميائية مضادة للأكسدة في الشاي الأخضر ظهر في السابق أن لها تأثير مضاد لأمراض مزمنة أخرى.  وقد أشارت الأبحاث إلى إن شرب الشاي الأخضر مرتبط بالتقليل من خطر بعض الأمراض مثل سرطانات الثدي والبنكرياس والقولون والمريء والرئة، لدى الإنسان. ويحتوي الشاي على مادة البوليفينول المضادة للتأكسد التي أظهرت أبحاث أخرى أنها قد تقي من أمراض القلب.

 

الكركم : الكركم نبات عشبي عسقولي جذوره معمرة وسوقه حوليه وهو من الفصيلة الزنجبيلية علما ان بعض المصنفين ‏اعتبروه من الفصيلة الحماماويه وهو ينبت بكثرة في بلاد الهند الشرقيه ومن اسمائه ايضا هرد وكركب ، يحتوي الكركم على مادة ملونه صفراء تشبة الراتينج وزيتا طيارا كثير الحرافه ودقيقاً وبعض الصمغ وبعض ‏كلوريدات الكلس وقد وصفته الكتب الطبيه القديمه لتقويه البصر وفتح السدد وخاصه في الكبد وعلاج ‏التنميل والخدر وتخفيف القروح ‏فضلا عن كون الكركم مضادا قويا للأكسدة وللفيروسات وللالتهابات وللسرطان ويتمتع‎ ‎بخصائص خافضة ‏للكولسترول, يَنصح العلماء به لعلاج مرضى التهاب الكبد الوبائي سي. فقد أظهرت الدراسات أن الكركم أكثر فعالية من خلاصة الشاي الأخضر في تثبيط‎ ‎التلف الفيروسي لخلايا ‏الكبد, وذلك بعد أن ثبتت قدرته على تحفيز الانتحار الذاتي‎ ‎المبرمج للخلايا السرطانية.

 

العنب: لثمار العنب التي تؤكل مباشرة ولعصير العنب العديد من الفوائد الصحية حيث من اهمها. يساهم العنب في خفض الضغط المرتفع حيث انه يعتبر مدراً للبول لاحتوائه على نسبة عالية من البوتاسيوم.ب يحد استهلاك العنب من الاصابة بالامساك كما انه يسهل البطن ويفضل استخدامه كمسهل للأطفال يتناول عصير العنب للكبار وللصغار وهو ناجح بشكل جيد للأطفال حيث يعتبر عصير العنب علاجا ناجحا في حالات الامساك حيث يقوم العنب بعملية تنظيف البطن وتسهيل حركة الامعاء.ج يخفض الحموضة وخصوصا الحموضة التي تنتج من عملية عدم سهولة الهضم او عسر الهضم حيث يحتوي العنب على العديد من الأحماض الطبيعية ذات التأثير القاعدي حيث تعادل الحموضة حيث يعادل او يشابه الحليب وهو أسهل من الحليب في الهضم. د يساهم العنب باذن الله في الحد من الاصابة بالسرطان حيث تشير الابحاث ان البلاد التي يكثر فيها انتاج العنب تكاد تكون فيها امراض السرطان منخفضة بل معدومة لأن العنب يحتوي على العديد من العناصر الغذائية التي تساهم في اخراج المواد المسرطنة “الجذور الحرة” وتطرحها خارج الجسم حيث يحتوي العنب على العديد من الفيتامينات والمعادن مضادات للأكسدة مثل فيتامينات (أ،ج) وبعض العناصر المعدنية.

 

زيت الزيتون : ادركت الأبحاث العلمية الطبية فوائده حيث تشير النتائج الى ان زيت الزيتون يقي بإذن الله من مرض العصر “مرض القلب”!!.ولقد كان احدى التوصيات في بعض التجمعات العالمية ان غذاء مجتمعات دول حوض البحر الابيض المتوسط يعتبر أحد أهم العوامل المؤثرة في انخفاض حدوث أمراض القلب والشرايين مقارنة بالدول الأخرى مثل أوروبا والولايات المتحدة الأمريكية.ويرجع الباحثون ذلك إلى زيادة استهلاك “زيت الزيتون” لديهم. واستهلاك هذا الزيت بدلاً من السمن والزبدة والدهون الأخرى. وفي نظري ان هذا السبب وهو الفائدة الصحية لزيت الزيتون ان هذا الزيت الناتج من الشجرة المباركة كما قال تعالى: {يوقد من شجرة مباركة زيتونة لا شرقية ولا غربية} يحتوي على احماض دهنية متميزة تعرف باسم الاحماض الدهنية أحادية عديمة التشبع Mono Unsaturated حيث يعمل هذه الأحماض الفريدة على الحد من ارتفاع معدل الكوليسترول في الدم. كما ان هذا الزيت المبارك يحتوي على فيتامينات خاصة تعرف بمضادات الأكسدة وكذلك بعض المركبات مثل البولي فينول كل هذه المركبات والتي ترتفع نسبتها في زيت الزيتون تحد من الاصابة بارتفاع الكوليسترول أي بمعنى آخر تحد من تصلب الشرايين وبالتالي تحد من أمراض القلب، ولكن يجب ان يكون هذا الزيت مستخلصاً بطريقة معينة وبأسلوب يعطي زيت يسمى “زيت الزيتون البكر” وهو ممتاز وناتج من العصرة الأولى Virgin Oil Extr.

 

الرمان : قشور ثمار الرمان الطازج أو المجفف وعسل النحل النقي: قشور ثمرة الرمان  تحتوي علي مواد عفصية (Tannins) بنسبة 20 25% وهو عبارة عن Gall tannins والذي يشمل Granatine, Punicalagin, Punicalin. وقد وجد أن استخدام مسحوق قشر الثمرة إذا مزجت مع العسل النقي يعطي نتائج ايجابية ضد قرحة المعدة ويجب ملاحظة عدم استخدام مسحوق الثمار لوحده بل يجب مزجه مع العسل النقي وقد جربت هذه الوصفة على عدد كبير من المرضى وأعطت نتائج جيدة، تستخدم كميات متساوية من مسحوق ثمار الرمان الجافة أو مفروم ثمار الرمان الطازجة وعسل النحل النقي ويؤخذ من هذا المزيج ملعقة صغير على جرعات بمعدل ثلاث مرات في اليوم وتؤخذ قبل الوجبة الغذائية بحوالي ربع ساعة ملعقة كبيرة. ملاحظة هامة يجب عدم الاستمرار في تناول هذا العلاج بعد الشفاء كما يجب عدم زيادة الجرعات عن الجرعات المحددة وعدم استخدام المسحوق بدون عسل.

 

عصير الرمان : عصير الرمان يقي من أمراض القلب  : بعد أن كشف عدد من الأبحاث دور المواد المسماة «فليفينويدات» على الجسم، وأنها تعمل كمضادات أكسدة قوية داخل الجسم، بدأ البحث عن هذه المواد في المواد الغذائية، وكانت سلسلة من الأبحاث التي تؤكد وجودها في عدد من النباتات والأزهار، ووجد أن الرمان زاخر بمركبات منع الأكسدة هذه، حيث وجد أنها فعالة بصورة جيدة لمنع أكسدة دهون البلازما «التي يعتقد أنها من أسباب تصلب الشرايين» نشرت الدراسة دورية التغذية الإكلينيكية وتمت الدراسة على أشخاص أصحاء وعلى حيوانات التجارب، حيث تم إعطاء الأصحاء عصير الرمان لمدة أسبوعين والحيوانات 14 أسبوعاً. وذلك بهدف معرفة تأثير عصير الرمان على أكسدة البروتينات الشحمية وتكدسها، وتصلب الشرايين عند الأصحاء أو حيوانات مصابة بتصلب الشرايين.

 

وجدت النتائج أن عصير الرمان يعمل على التقليل من تكدس البروتينات الشحمية الضارة بالجسم وأكسدتها عند المتبرعين الأصحاء. كما أنه يؤدي إلى تقليل حجم مشكلة تصلب الشرايين في فئران التجارب، وخلصت الدراسة بنتيجة مفادها أن لعصير الرمان مفعولاً قوياً كمضاد لتصلب الشرايين عند الأشخاص الأصحاء، وكذا عند الحيوانات المصابة بتصلب الشرايين. وهذا المفعول يرجع بصورة أساسية لوجود مضادات الأكسدة في الرمان.

و لعصير الرمان الحامض خواص هاضمة ممتازة لارتفاع نسبة الحموض العضوية فيه وخاصة بالنسبة لهضم الدسم، وهذا يساعد أيضاً على الوقاية من النقرس ومنع تشكل الحصى الكلوية. لذا يستعمل بإضافته إلى المآكل الغليظة فيساعده على هضمها وعلى تخليص الأمعاء منها. وتعتبر ثمرته من المواد المنعشة وز المقوية للقلب والأعصاب حيث تفيد المصابين بالوهن العصبي، كما أن لها خواصّ هاضمة. وإذا قطر العصير في الأنف لوحده أو ممزوجاً مع العسل فإنه يكافح أورام الأغشية المخاطية لكونه مقبضاً للأوعية الدموية كما يعين بذلك على تنظيف مجاري التنفس ويفتحها عند المصابين بالزكام والرشح، كما يشفي عسر الهضم.

 

الجزر : يقول الدكتور  عبد الباسط محمد سيد: كل من يتعالج من السرطان ينصح بمشروب الجزر يومياً ، حيث إن الجزر فيه مادتين الكاروتين والليكوبين، وهما أقوى مضادات الأكسدة في العالم، يعني يقاوم الأكسدة، ويقاوم تدمير الحامض النووي المسؤول عن الوراثة في الجسم.

 

ويتخلص كل الشوارد الحرة، والتي هي مركبات أوكسجينية تدمر أو تؤكسد الخلايا، لأن الأكسدة هدم فيمنع الهدم. وأكل الجزر أفضل من عصير الجزر للإحتواءه على الألياف التي لها علاقة بالحركة الدودية للأمعاء.

 

– الجنكة Ginkgo Biloba

الجنكة نبات معمر دائم الخضرة يصل ارتفاعه إلى 30 متراً له أوراق قلبية الشكل وثمار تشبه الجوزة وموطنه الأصلي الصين واليابان. تحتوي أوراق الجنكة وهي الجزء المستخدم فلافونيات وجنكوليدات وبيلوباليدات.

تستخدم أوراق الجنكة على نطاق واسع كمادة منبهة لدوران الدم ومقوية ومضادة للربو والتشنج والالتهابات وتعتبر الجنكة من مضادات الأكسدة القوية وهي معروفة بقوتها وقدرتها على تنشيط الدورة الدموية وخلاصة العشب يمكنها الوصول إلى أضيق الأوعية الدموية من أجل توارد الأكسجين إلى القلب والمخ وجميع أجزاء الجسم الأخرى وهذا يساعد على أداء الوظائف الذهنية وهي تساعد على تخفيف آلام العضلات. كما تخفف ضغط الدم وتثبط تجلط الدم بالإضافة إلى تأثيراته المضادة للشيخوخة. والجنكة هي الدواء العشبي الأكثر مبيعاً في فرنسا وألمانيا حيث يأخذها الملايين يومياً من اواسط العمر وتسمى الجنكة بعشبة الذكاء، يوجد مستحضرات مقننة من الجنكة في محلات الأغذية التكميلية.

 

دراستان: عشبة الجنكة تساعد على الوقاية من سرطان المبيض

نيويورك ـ رويترز: أفادت دراستان أجريتا على نساء، وفي المختبر، بأن مكملات خلاصة عشبة الجنكة الصينية «جنكجو بيلوبا» قد تساعد على تقليل احتمال الإصابة بسرطان المبيض. وسرطان المبيض هو رابع سبب لوفيات النساء الناجمة عن الإصابة بمرض السرطان، وثاني نوع من السرطان الأكثر شيوعا يجرى تشخيص الإصابة به في الجهاز التناسلي للنساء.

وقال الباحث بن يي، من مستشفى النساء في بوسطن، أمام حشد من الصحافيين في مؤتمر الوقاية من السرطان في بالتيمور الشهر الجاري، إن مكملات عشبية مثل الجنكة (شجر صيني مروحي الورق أصفر الثمر) أثارت الاهتمام لآثارها الوقائية المحتملة، إلا أن هناك «حاجة لدليل علمي» يدعم استخدامها لهذا الغرض.

وفي دراسة شاركت فيها 600 امرأة من المصابات بسرطان المبيض و640 امرأة من غير المريضات، وجد يي وزملاؤه أن معظم الأعشاب الشائع استخدامها هي الجنكة وأشناسيا وسان جون ورت والجنسة وشوندروتن. إلا أن الجنكة وحدها هي التي تقي في ما يبدو من سرطان المبيض. ووفقا للبيانات فإن النساء اللائي تناولن مكملات الجنكة انخفضت لديهن احتمالات الإصابة بسرطان المبيض بنسبة 60 في المائة.  ويقول يي إن 2. 4 في المائة من النساء غير المصابات بسرطان المبيض أفدن بأنهن تناولن مكملات الجنكة بشكل منتظم لمدة ستة أشهر قبل التشخيص.

 

 

 

 

 

1 Response to "الأعشاب المضادة للأكسدة"

مشكور على المعلومات الرائعة

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

June 2008
S S M T W T F
« May   Jul »
 123456
78910111213
14151617181920
21222324252627
282930  

Categories

%d bloggers like this: